ابداع
عزيزي الزائر : اثبت وجودك لا تقرأ وترحل شارك بموضوع أو حتى كلمة شكر .
لا تكن سلبياً وكن عضوا مفيدا

ابداع

تعلم فليس المرء يولد عالماً ***** وليس أخو علم كمن هو جاهل ُ
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
نحن نسعى للتميز - والتميز للجميع ... منتدى dkrory.ibda3.org منتدى كل أفراد الأسرة
شعارنا التميز والتميز للجميع
مرحبا بكم فى منتدانا >> dkrory.ibda3.org  
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» من سير الرجال
12/10/2014, 18:01 من طرف Admin

» قَصْر الأمــــير بَشْتَك
11/10/2014, 15:24 من طرف Admin

» عقوبة الكذب عند النمل
11/10/2014, 12:14 من طرف Admin

» غز للعباقرة
10/10/2014, 18:04 من طرف Admin

» من أسرار الكعبة وثلاثة أسرار لا نعرفها عن الكعبة
10/10/2014, 17:57 من طرف Admin

» الموت
10/10/2014, 12:10 من طرف Admin

» اجعل ثقتك بربك زاداً لحياتك
10/10/2014, 11:44 من طرف Admin

» قانون التركيز
10/10/2014, 11:40 من طرف Admin

» (اعيادنا بين الامس واليوم)
10/10/2014, 11:35 من طرف Admin

التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 أمي أم إبني؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 862
نقاط : 4347

مُساهمةموضوع: أمي أم إبني؟   2/4/2009, 11:06

أمي أم إبني؟


ضع نفسك في نفس الموقف!

فأيهما كنت ستختار؟

أمي أم إبني ... أيهما أختار؟

عمارة كان أسفلها مستودعات وفي أعلاها شقق سكنية، وفي إحدى الشقق ترقد في جوف الليل إمرأة غاب عنها زوجها في تلك الليلة، وهي تحضن بين يديها طفلها الرضيع .. وقد نام بجوارها طفلتيها الصغيرتين، وأمها الطاعنة في السن، وفي جوف الليل تستيقظ تلك المرأة على صياح وضوضاء، أبصرت .. وإذا بحريق شب في أسفل تلك العمارة، وإذا برجال الإطفاء يطلبون من الجميع إخلاء العمارة إلى السطح .. قامت تلك المرأة وأيقظت صغيرتيها، وصعدت الصغيرتان إلى أعلى العمارة، ثم بقيت تلك الأم في موقف لا تحسد عليه، لقد بقيت تنظر إلى صغيرها الرضيع الذي لا يستطيع حِراكا، وإلى أمها الطاعنة في السن العاجزة عن الحركة .. والنيران تضطرب في العمارة .. وقفت متحيرة، وبسرعة قررت بأن تبدأ بأمها قبل كل شيء وتترك صغيرها، حملت أمها وصعدت بها إلى سطح العمارة، وما إن سارت في درج تلك العمارة إلا وإذا بالنيران تداهم شقتها وتدخل على صغيرها وتلتهم تلك الشقة وما فيها .. تفطر قلبها وسالت مدامعها وصعدت إلى سطح العمارة لتضع أمها، وتتجرع غصص ذلك الإبن الذي داهمته النيران على صغره .. أصبح الصباح وأخمد الحريق وفرح الجميع .. إلا تلك الأم المكلومة، لكن مع بزوغ الفجر .. وإذ برجال الإنقاذ يعلنون عن طفل حي تحت الأنقاض بفضل الله. إنه البر وإنه جزاء البارين، فيا عباد الله .. أين نحن من بر الآباء والأمهات؟ أين نحن من ذلك الباب من أبواب الجنة؟

مــمــ قـــرأت ـــا

_________________
إذا أردت شيء بشدة أطلق سراحه فإن عاد إليك فهو لك وإن لم يعُد فهو لم يكن لك من البداية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://dkrory.mam9.com
 
أمي أم إبني؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابداع :: المنتدى الإسلامي :: موضوعات ومعلومات عامة-
انتقل الى: